منتديات ظلام الليل

+&*اهلا وسهلا بكم في منتديات ظلام الليل*&+
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 معالجة الغذاء الصحيه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
miss



عدد الرسائل : 49
تاريخ التسجيل : 11/06/2008

مُساهمةموضوع: معالجة الغذاء الصحيه   الأحد أغسطس 24, 2008 9:46 pm

معاملة الغذاءِ الصحيحةِ ضروريةُ. إنّ المخاوف الرئيسيةَ هي النظافةَ، امنع إنتشارَ التلوّث، وأبقي الأطعمةَ في درجاتِ الحرارة الآمنةِ. مَع فقط القليل من المعرفة، يمكِن أَن توفر على نفسك الكثير مِن البؤسِ.
1. غسيل الأيدي:
اغسل الأيدي كليَّاً بالماءِ الصابونيِ الحارِ، لحدّ أدنى 20 ثانيةِ. تذكر ارغِي إلى المِرافَقِ. أعر إنتباهَا خاصَّا إلى الأظافر وأطرافِ الأصابع، إحدى أسهل وأكثر الخطواتِ الحاسمةِ في سلامةِ الأغذية. الحلقات والأساور يُمْكِنُ أَن تَأوي الجراثيمَ، لذا اما أزلُهم أَو اغسلهم بعناية. من المهمِ التغَسيل في الحالاتِ التاليةِ:

قبل بدايةِ تحضيرِ الطعام

الفترة ما بين معالجة المواد الغذائيةِ المختلفةِ، مثل اللحمِ الخامِ والدواجنِ، أَو السمك والخضار. (لا تنسى مَسْح الحنفيةِ! )

بعد إستعمال الحمّامِ أَو تغيّير حفّاظة الأطفال.

بعد التلامس مع حيوان أليف.

بعد الآعتناء بشخص مريض، نف الأنف، العَطس، أَو السُعال.

بعد الاهتمام القمامةِ.

بعد لَمس وجهِك أَو شعرِك.
2. تذَوق الغذاءِ:

عندما تتذُوقُ الغذاءَ بينما تطبخ، دائماً إستعمل ملعقة منفصلة للتذَوق، و استعمل واحدة جديدة كُلّ مرة. لا تكرر التغميس ولا تأْكل مِن الأداةِ التي تَستعملها للتَحريك.

لا تستعمل أصابعك للتذَوق. لأن ذلك لَيسَ صحيا ويمكِن أَن يُسبّبَ حرقا إذا كان الطعام حارُ جداً.

دائماً امسك ملعقةً التذوق من بالجذعِ، أَبَداً لا تمسكها من المجرفةِ.
3. معالجة الإصاباتِ:

إذا حصلت على أي اصابة، سلطَ ضغطَا بسرعة على الجرح ونظف وضمّدُ وفقاً لذلك.نظف السكين ولوحة التقطيع وفقاً لذلك.

الْبسُ مطّاطا دائماً أَو قفازاتَ مطاطيةَ عندما يكون عِندَك ضمادات على أيديكِ. غيرِ الضماد في أغلب الأحيان.
4. مَنْع إنتشارِ التلوّث:
البكتيريا مِن اللحومِ النيئة التي تنتشَرُ إلى الأطعمةِ الأخرى، الأدوات، أَو السطوح التي تُدعَى "إنتشار التلوث". خَلط اللحومِ النيئة بالجاهزِة للأَكل هو المصدر الأساسي لإنتشارِ التلوّث. يَتضمّنُ هذا الصنفِ المهمِ والمتعدّد الوجوهِ المكوّناتِ التاليةِ:
للحوم النيئة، الدواجن، والسمك
للحوم النيئة منفصلة دائماً بعيداً عن المنتجِ و الأطعمة الجاهزةِ للأَكل.

في المخزنِ، اجعلُ حقيبةِ الصرفَ و اللحومَ النيئة مُنفصلة.

في البيت، َخزن اللحومَ النيئة دائماً على الرفّ الأسفلِ مِنْ الثلاجةِ، لذلك عصائر اللحمِ لَن تقطّرَ على الأطعمةِ الأخرى.
طاولات المطبخِ:

اغَسلها جيدا بالماءِ الصابونيِ الحارِ وبعد ذلك إستعمل المطهر.

لا تترك الحيوانات الأليفةَ تَمشي على سطوحِ العملِ ولا تَجلس على سطوحِ العملِ.

حينما أنتهيتَ من العَمَل بغذاءِ واحد، نظّف الطاولاتَ جيدا قبل تَقديم الطعام الجديد.
ألواح التقطيع:

انها لفكرة جيدة أَن يَكونَ عِندك ألواح تقطيع منفصلة، واحد للحمِ، و للسمك،و للدواجن، وواحد للأطعمةِ التي سَتستخدم نيئة.
"ألواح التقطيع البلاستيكية يجِب أَن تُعقّم بمحَلول مادة قاشطة أَو بالغسيل في غسالةِ الصحون. لجَعْل محَلول مادة قاشطة، اخلطُ ملعقةَ من الطعام مِن المادة القاشطة بربع واحد مِن الماءِ الباردِ. تخلص من المحلول القاشط يوميا.

عقّم ألواحَ التقطيع الخشبيةَ بالفَرك بخلِّ الحبوبِ المقَطَّرِ، ثمّ جفّف أَو ضع في المايكرويف لعشْرة دقائقِ.
"ألواح التقطيع، الخشبية بشكل خاص، يَجِب أَن يفتّشَ بإنتظام لضمان بأن لا يصبح ذلك الطعام مَطْمورا في الشقوقِ أَو الالتواءات.

إرمَ ألواحِ التقطيع عندما يصبحونَ منهكين بشدة أَو من الصعب تَنظيف الشقوقِ الظاهرة.

اغَسلِ ألواح التقطيع بالماءِ الصابونيِ الحارِ بعد كُلّ إستعمال.
ألبسة المطبخ ، الإسفنجات والمئازر

اَستعملُ نفس القماشِ مراراً وتكراراً أَو الإسفنجِ لمسح الجراثيمِ المتعددة الإنتشار على الطاولات. تذكّر غَسل المناشفِ في الغسّالةَ يومية ووَضعَ الإسفنجات في غسالةِ الصحون.

تجنّب مَسح أيديك على مئزرِكِ، لأنك سَتَلتقطُ البكتيريا مِن آخر مَرّة مَسحت أيديك فيها.

عندما تغسل الصُحون يدويا، اَسمح لهم بأن يجفوا. لا تستعمل المناشفَ لتَجفيفهم، لأن هذه ستنشر الجراثيمَ.
الأواني و قِطَعِ التقديم للطعام المطبوخِ و النيء

إذا أْخذنا لحماً نيئا، دواجنا، أَو سمكا إلى الشوايةِ في الهواء الطلقِ، اجلب أيضاً حاوية جديدة لوَضع الطعام فيها بعد أن يطبخ.

إغسل أَو إستبدل لوازم المائدةَ والأدوات التي إستعملتَها عندما كَانَ المنتَجَ نيئا.

إذا كانت لحمتِكَ أو دواجنِك أَو مأكولاتك البحريتِكَ في النقيع، اغلي النقيع ل3 دقائقِ على الأقل قبل الإستعمال كصلصة. على أية حال، الأفضل عادة التخلص من الَنْقيع بشكل كامل.
الأطعمة الغير مطبوخة:

اغَسلِ الخس جيّداِ،حتى المنتج المغسول مسبقا، بالنَقع في طاسة الماءِ الصالح للشربِ الطازج الباردِ.

التوت نظيف والثمار الأخرى بالماء الجاري؛ إحتكاك الماءِ سينفض البكتيريا عنها.

اغَسلِ البطيخ والثمارِ والخضارِ الكبيرةِ الأخرى التي لَن تطْبَخ. تذكر انها أتت مِن المزرعة، نَمت و كبرت على الأوساخِ، و تم مسكه مِن قِبل العديد من الناسِ. إذا قَطعتَ بطيخاً وسخاً، البكتيريا مِن السطحِ سوف تدفع الى الداخل بالسكينِ.

لمَنع إنتشارِ التلوّث، اغسل الأطعمةَ دائماً في طاسة، و لَيسَ في مغسلة مليئة بالماء.

إذا غسلت دجاجاً نيئا، لحما، أَو سمكا، كن متأكّداً من غَسل المغسلةِ جيدا لمَنع إنتشارِ التلوّث.

عندما تستعمل مقياس حرارة للطعام، اغسلُه دائماً بين المجسات.

اغسل يدويا بشكل متكرّر حاسمُ في مَنع إنتشارِ التلوّث.
5. درجة الحرارة:
تَنْمو البكتيريا بسرعة بين درجاتِ حرارة 40 -140 درجة فهرنهايت. هذا مدى درجةِ الحرارة المعروف ب"منطقة خطرِ". للتخزين بشكل صحيح، امسك، واطبخُ الأطعمةَ، من الضروري تَقليل كميةِ الوقتِ لهذه الأطعمة في درجاتِ الحرارة تلك. تَزدهر البكتيريا المسبّبة المرضُ في منطقةِ الخطرَ؛بعض القيود يمكِن أَن تضاعفَ في العددِ كُلّ 20 دقيقة. هذه البكتيريا التي تسبب الأمراضَ المنقولة عن طريق الطعام، لكن لا تؤثر على الطعمِ، الرائحة، أَو مظهر الغذاءِ.
أيّ أن الأطعمة التي كَانت في مدى درجةِ الحرارة هذا لساعتين أَو أكثرِ يَجِب أَنْ تنبذ؛ قَد يكون طعمها حَسَناً، لكن يمكِنُ أَن تجعلَك مريضا جداً.

لا يُنقع الطعام في درجةِ حرارة الغرفةِ لأطولِ مِن ساعةِ واحدة.
6. التبريد:
ثلاجتكَ إحدى أهم الموادِ في مطبخِكِ للإحتِفاظ بالأطعمة في مكان أمين.

المواد المبردةَ عرضة للتلفَ دائماً.
دائما برد فوراً لتَقليل إعادةِ إنتاج البكتيريا المسبّبة المرضِ. التبريد سوف لَن، على أية حال، يَحمي الأطعمةَ بالكامل مِنْ بكتيريا التلوث. ان عائلةِ البكتيريا هذه يمكِن أَن تتضاعفَ في درجاتِ الحرارة المنخفضةِ، وتقلل من نوعيةَ الأطعمةِ، تساهم أيضا في اخراجِ النكهاتِ والروائحِ.

من المُهمِ إبْقاء درجةِ حرارة ثلاجتِكَ تحت 40 درجةِ . درجة حرارة الثلاجةِ المثاليةِ بين 36 -38 درجةِ .

تأكد من درجةَ الحرارة كثيراً بعدة من موازين الحرارة. إذا تَجاوزت ثلاجتَكِ ال40 درجةَ لأكثر من ساعتان، تخلّص مِن كل الأطعمة العرضة للتلف.

عندما تبرّدُ الأطعمةَ المطبوخةَ، اقسّم الغذاء إلى أجزاءِ أصغرِ لذا ستبرد أسرع.

من المهم أيضاً أَنْ لا تَملأَ ثلاجتَكَ، لأن دوران الهواء البارد ضروريُ لإبْقاء الأطعمةِ مبرّدة.

مناطق بابَ الثلاجةِ لَها تقلبات متكررة في درجات الحرارة مِن فتح و اغلاق، كذلك لا تخزنَ الأطعمةَ العرضة للتلفَ على البابِ.احفظ البيض في الكارتونِ داخل الثلاجةِ بدلاً مِنْ رف البيضَ، ولا تخزن الحليب في رفوفِ البابَ.

إذا سكبت الطعام في ثلاجتِكَ، امسح الإنسكابَ فوراً وعقم إذا تطلب الأمر.

قم بعمليات مراقبة إسبوعيةُ للإلِطمِئنان على الغذاءِ أن لا يفسد، واغسل كل السطوح من حينٍ لآخر بالماءِ الصابونيِ الدافئِ. لمنع الروائح مِن التشكل، اترك صندوقا مفتوحا من خميرة الخبز على رفّ غيرها كُلّ بِضْعَة شهورِ.
7. اذابة الأطعمة المجمدةَ :
هناك ثلاثة طرقِ آمنةِ لذَوَبان الأطعمة المجمّدةِ: في الثلاجةِ، في الماءِ الباردِ، وفي المايكرويفِ. اتَرك الطعام على المنضدة أَو الذَوَبان في الماءِ الحارِ سيجعل الطعام في منطقةِ الخطرَ.

اذابة الأطعمة المثلجةِ يمكِن أَن يَأْخذَ وقتا طويلا، لَكنَّه الطريقةُ الأكثر أماناً. خطط للمستقبل، كالمواد الغذائية الكبيرة، مثل الديك الرومي، قَد يَأْخذ 24 ساعةَ لكلّ 5 باونداتِ. للموادِ الأصغرِ، مثل صدورِ الدجاجِ، ضعها في الثلاجةِ من الصباحِ للعشاءِ ذلك المساء. الأطعمة المذابة في الثلاجةِ يُمْكِنُ أَنْ يعادَ تجميدها بسلامة، معبَعض الخسارةِ في النوعيةِ الجماليةِ.

التذويب بالماءِ البارد أسرعُ، لكن يمكن أَن يَكونَ معقّدا أكثر. يَجِب أَن يلفَّ اللحم في كيس ضِدّ التسرّب وإلاَّ سَيمتصُّ الماء. حافظ على برودةِ الماء بتَغييره كلّ 30 دقيقة. أي كيس صدورِ الدجاجِ التي تزن تحت الباوند يذوب عنه الثلج في أقل مِن السّاعة، و الديك الرومي الكبير يَأْخذ من 2 إلى 3 ساعاتِ لكل 5 باونداتِ. الأطعمة المذابة في الماءِ الباردِ يجب أنْ تطبخ قبل إعادة التجميد.
"إذا أذبت الطعام بالمايكرويف،يجب أن تطبَخه فوراً بعد الذَوَبان. أثناء هذه العمليةِ، البعض مِن المناطقِ السطحيّةِ التي بدأت بالنضج وهي في منطقةِ الخطرَ. لهذا السبب، نحن لا نَوصي باتذويب بالمايكرويفِ. الأطعمة المذابة في المايكرويفِ يجب أنْ تطبخ قبل إعادة تجميد.
8. تَبريد الشورباتِ، المرق، والسوائل الحارة بسرعة:
عندما تصنع دفعة كبيرة مِن الشوربةِ أَو الحساءِ، يمكن أَن تأْخذَ في أغلب الأحيان وقتا طويلا للتَبريد. لذلك الأطعمةِ لا يَجِبُ أَنْ تَكُونَ في منطقةِ الخطرَ لأكثر مِن ساعتان،
هنا بَعض المؤشرات لتَبريد الأطعمةِ بسرعة:

تبرّيد السوائل أفضل في الحاوياتِ المعدنيةِ. البلاستيك يَعزلُ الحرارة و يبرد ببطئ أكثر.
"ضِع الحاويةً في حمّامِ ماء مبردِ يَصِل لنفس المستوى كالسائل في الحاويةِ.

حرك حمّام الماء المبردِ من حينٍ لآخر لتَعجيل التَبريد.
9. أوامر تخزينِ و"الإستعمال مِن قِبل" التواريخ:
إنتبهْ إلى أوامرِ الخزنِ، مثل "يُبرّدُ بعد الفتح" والتواريخ على الحاوياتِ. إذا خزنت الموادِ بشكل غير صحيح، من الأكثر أماناً التخلص منها بدلاً مِن أن تخاطروا بالمرضَ.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
معالجة الغذاء الصحيه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ظلام الليل :: حواء :: منتدى الطبخ-
انتقل الى: